الانتخابات العراقية 2010

كيف يمكن لمجلس النواب العراقي أنيتحدث عن الديمقراطية والحريات ونحن فاقدين لابسط الحقوق والحريات وهي لايمكننا تسجيل اسم دومين مباشرة تحت النطاق العراقي لا لمجتمع الانترنيت العراقي ولا لحزب البيئة العراقي ,وهكذا بالنسبة لبقية الاحزاب العراقية والصحف . وكيف يتحدثون عن حرية الصحافة العراقية ونحن نتسائل حول مصادر تمويل تلك الصحف والجهة التي تمولالاحزاب العراقية . لاحظ ايضا الكارثة الاخرى , وهي استمرار وجود القوائم العراقية التي تتعارض مع الديمقراطية والمفروض على المواطن العراقي نبذها والتصويت فقط على حزب مستقل له قائمته الخاصة باسمه واعضاءه المرشحين . العائق الاخر ضد تطور الديمقراطية وحمايتها وربط جذورها بجذور العراق هي تلكالمخطوطات المطرزة على العلم العراقي التي تؤكد على ان الشعب العراقي كله شعب متدين , رغم أنالعلم لايكتب عليه . والعائق الاخر هو دخول مجلس النواب اعضاء يرتدون زي يدل على قوميتهم او طائفتهم رغم انهم حصلوا على مقاعد في مجلس النواب من قبل الشعب وعليهم واجب تمثيل الشعب باكمله دون عنصرية . وهل يدخل معلم بعبائته السوداء الى المدرسة للتعليم . أن مجلس النواب هو مدرسة تصدر منه قرارات الشعب العراقي وليس الفتواة . والعائق الاخر هو أن مازالت الاحزاب العراقية التي لها مقاعد في مجلس النواب لم تغير انظمتها الداخلية كي تتلائم مع الديمقراطية رغم ذلك تطالب بمنع جهات سياسية اخرى من المشاركة في الانتخابات , خاصة ان الجهتين لها انظمة داخلية غير ديمقرطية , العائق الاخر هو أن قانون الانتخابات لم يؤكد على كيفية تسجيل الاحزاب وعلى الشروط الديمقراطية عند التسجيل والغاء فرض اموال عند التسجيل وعند المشاركة في الانتخابات والموقف من تمويل الاحزاب المجهول, والعائق الاخر هو مسألة اهمال محاسبة الحكومات العراقية خاصة رؤساء الوزراء ورؤساء الجمهورية منذ تغيير النظام لحد يومنا هذا عن الاخطاء التي ارتكبوها وعن اسباب فشلهم في تنفيذ الاجراءات المقترنة بالمساعدات المالية التي دخلت العراق وتدخل .العائق الاخر هو عدم استخدام سلاح الشعب العراقي الديمقراطي وهو الاستفتاء الشعبي لحسم امور صعبة . العائق الاخر وهو عند تقيمنا لتجربة الحكم الذاتي للاكراد في العراق وجدنا ان القادة الاكراد فشلوا في ذلك ولم يثبتوا للاقليات الاخرى ولا للشعب العراقي باكمله ولا للاكراد في الدول الاخرى بان تجربتهم رفعت من مكانة شعبهم ومستعدين لمنح حق اللجوء للاكراد المضطهدين في الدول الاخرى لديهم . ضعف التضامن الكردي والتضامن مع الاقليات الاخرى .

وعليه أن الديمقراطية تتطلب سياسيين واحزاب ديمقراطية ومجلس نواب ديمقراطي. .

حزب البيئة العراقي
I.E.P



$35.15
& this item ships for FREE with Super Saver Shipping





$35.15 & this item ships for FREE with Super Saver Shipping





$274.99 & this item ships for FREE with Super Saver Shipping.






Shuffled Row (A Free Word Game for Kindle)



>


$43.99 & this item ships for FREE with Super Saver Shipping







$1,138.94 & this item ships for FREE with Super Saver Shipping.






$464.99 Apple iPad (first generation) MB292LL/A Tablet (16GB, Wifi).





$11.99 & eligible for FREE Super Saver Shipping on orders over $25





لم يستثنى احدا من تطبيق الديمقراطية

لم يستثنى احدا من تطبيق الديمقراطية

دمقرطة الجوامع والكنائس بجمعياتها
التحرر من الاعتماد المادي

دمقرطة السلك الدبلوماسي العراقي

Iانفتاح ومعاملة متمدنة ومساعدة العراقيين عن الطلب من ضمنها العلاج

دمقرطة الاحزاب العراقية
تحررها من الاعتماد المالي المجهول الذي يؤثر على سياستها

دمقرطة الصحف العراقية

تحررها من الاعتماد المالي المجهول الذي يؤثر على محتوى نشرها

دمقرطة الانترنيت العراقية

دمقرطة الانترنيت العراقية واطلاق حرية النطاق العراقي

google891ae708db7712ea.html

النطاق العراقي .iq

مشروع استثمار الخارج الناق العراقي


التخوف من الديمقراطية

العراق يمول طاحونته الحربية والغرب يمول رفاهية شعبه

اسباب ارتياح المسلم ,  الكردي , الصائبي , السرياني , الكلداني , التركماني والعربي بشكل عام الى انظمة دول اوربا واللجوء او الهجرة اليها . العراقي يبحث اليوم عن قيادة عراقية فعالة تنطلق في سياستها من السلم والديمقراطية ورفاهية الشعب .حيث أن هناك علاقة قوية بين تلك الانظمة الثلاث يؤكد عليها الفلاسفة والعلماء .

العامل السلمي: حروبكم المستمرة هو اعتداء على الانسان والبيئة

توحيد الاقلام العراقية من أجل السلم

كما وضعت أوروبا حد لصراعاتها الدائمة كحرب المائة عاماَ بين انكلترا وفرنسا والالمان مابين 1337-1453 حرب السبعة اعوام بين دول الشمال مابين  1563-1570 , حرب الثلاثين عاماَ الدينية بين المذهبين المسيحيين الكاثووليك والبروتستانت مابين  1618-1648 , الحرب العالمية الاولى اثر عملية اغتيال الامير الملكي على النمسا وهنكاريا وتصفيته هو وعائلته في سارايفوا عاما 1914 , حرب الشتاء بين روسيا وفتلندا مابين 1939-1940 , الحرب العالمية الثانية 1939-45 محاولة هتلر أخذ الثأر نتيجة خسارة المانيا في الحرب العالمية الاولى , الى اعادة البناء مايسمى بخطة مارشال وبناء الاتحاد الاوروبي وتسليم مجرمي الحرب وتعزيز السلم و الديمقراطية الى حرية حركة العمال ورأس المال ومساعدة الفلاحيين بحيث لم نجد لاصطلاحات كالامبريالية والرجعية والصهيونية والثورية تردد حتى من اقصى يسارهم .لذل عليتا أيضاَ وضع حد لحروبنا وصراعاتنا الدينية والتركيز على رفاهية المواطن

وعليه أن حزب البيئة العراقي يعمل على تطبيق تلك الانطمة الثلاث من خلال وسيلتين :التضامن والاستقلالية من التاثيرات الخارجية
التضامن مايقصد به التضامن مع الشعوب العربية ومحاولة الاتحاد معها دون أنم يكون لها انظمة ديمقراطية وسلمية ورفاهية والتي يروج لها بعض الاحزاب العراقية واقسام اللبنانيين قسم يدعم سوريا والاخر ضد وبالمناسبة ماهي توع الديمقراطية والرفاهية ونوع السلم الذي يتمتع بها المواطن السوري والحالة التي رافقت المواطن العراقي  من جراء حفنة من  العراقيين الذين يعدون جمال عبد الناصر قدوة لهم ومسألة الاطاحة بحكومة عبد الكريم قاسم ومجيئ الحكم الدكتاتوري , وماهو نوع الديمقراطية والسلم والرفاهية التي توصل اليها الفلسطيني في نضاله خلال أكثر من  50 عاماَ  .

السؤال على سبيل المثال هو ماذا لو غلقت كل الجوامع  في اوربا وطرد كل المسلمين رداَ على التهديدات التي اعلنت اثر الصورة الكاريكاتيرية للنبي (ص ) و 11 سبتمبر, قطع كل المساعدات عن المنظمات الاسلامية في اوروبا., سحب الجنسية عنهم وطردهم الى بلدانهم ومنع اللجوء لكن مثل هذا لم يحصل في الدول االديمقراطية كونها اجراءات تتعارض مع الدستور وحرية ممارسة الاديان . الا انه للاسف يحصل ذلك في الدول العربية والاسلامية لو كانت الصورة العكس . كم من مرة خرق مجلس النواب العراقي وحكومته دستورهم ,  وحتى خرفوا اليمين الذي ادوه داخل البرلمان وخرق حقوق الانسان بحيث يقتل العراقيين كالبعوض .لهذا أن  ان موضوع الاستقرار مقترن بالديمقراطية وتعزيزها .والسؤال الذي يعقبه  لماذا يسمح حكام الدول العربية والاسلامية باطلاق حرية التضاهر  في دولها احتجاجاَ على الرسم الكاريكاتيري ولم يسمحوا لمواطنيهم الخروج بمظاهرات ضد خرق الحكام لخقوق الانسان , الاعدام , والتعذيب وسجن السياسيين   التخوف من الديمقراطية .

التضامن هو تجنب تحويل ديوننا واخطائنا وحروبنا الى الاجيال القادمة هو جعل الاجيال الحالية والقادة تعيش في بيئة صحية وسلمية والتضامن هو عندما يجد المواطن نفسه في ازمة خارج بلده وامكانية الحصول على مساعدة من قبل اية سفارة عربية او اسلامية . يعزز من خلال رفع الحواجز عن محافظات العراق وتضامن البلدية الغنية مع البلدية الفقيرة لاننا لا نفهم الجدار ماهو الا توسيع رقعة الدكتاتورية وحماية مجرمي الحرب كالجدار الاسرائلي الذي يتلوى كالافعى  ..

والتضامن مع القوميات العراقية لتمتعها بنوع من الحكم الذاتي لايتم الا بتثقيف ديمقراطي والتعمق في معرفة الديمقراطية وتحاربها  لا حكم ذاتي دون تثقيف ديمقراطي يؤدي الى سلم ورفاهية مواطنيهم. يفهمون مبدأ الغاء ديون العراق لايتم الا بشروط بتحسين البيئة وتطويرها , تنمية مستديمة

أما الاستقلال فهو بالاضافة الى كيفية التعامل مع الدول العربية والاسلامية كما ذكرنا اعلاه هو ان الصحف والاحزاب العراق تجرد من الاعتماد المالي الخارجي الذي يؤثر على محتوى سياستها ونشرها .
.

ومل هذا يتطلب مسؤلية ووعي وتمدن . والتمدن مايقصد به فقط انتقال المواطن الى المدن أو أوربا وانما كيفية التعامل مع الاخرين من سلوك وتضامن وصدق والعيش سوية مع اخيه المواطن دون تمييز , نبذ العنصرية ,تعزز اصدار قانون صارم ضد العتصرية . الصابئي , السني , الكردي والعربي والاشوري  و الشيعي يتعمقون في بفهم الديمقراطية ويمتنعون عن التصويت للهوية الطائقية

يعزز ذلك من خلال قيام الحكومة العراقية أما محاكمة مجرمي الحرب أو تسليمهم الى محكمة مجرمي الحرب ومقتضى الصدر لم يستثنى من ذلك والان بدأت الدول الاوربية من خلال DNAوختم الاصابع والسجل العملاق البحث عن محرمي الحرب .

محكمة مجرمي الحرب International Criminal  Court, ICC

تسايم ومحاكمة المتهمين بجرائم ضد الاسانية , خرق حقوق الانسان , جرائم الابادة الجماعية , جرائم ضد الانسانية وجرائم الحرب , ابادة الحنس البشري , قتل جماعة أو قومية أو عرقية أو دينية كلياَ أو جزئياَ , خروق اتفاقية جنيف وانتهاك قوانين الحرب  .

بعد محاكمة مجرمي الحرب في يوغسلافيا وراوندا قرر في 4 جوني 1998 انشاء محكمة دائمة في مؤتمر روما للامم المتحدة التي لاقت معارضة من قبل امريكا واسرائيل والعراق والصين وليبيا وقطر واليمن .رغم ذلك صدق على اسس وقوانين انشاء المكمة سنة 2002 وتتكون من مدعي عام و18 حاكما ورئيس المحكمة كندي الجنسية ومساعده من غانا وامرأ خقوقية من كوستريكا

الدول التي انضمت وصدقت على اتفاقية روما تعطي هذه المحكمة الحق في القاء القبض و تسليم مواطن تلك الدولة نتيجة ارتكابهم حرائم ضد الانسانية .

وعليه يطالب حزب البيئة العراقي من وزارة العدل تقديم اقتراح حول تصديق العراق لاتفاقية روما لتسليم مجرمي الحرب  وعلى الفقهاء في القانون من برفسور واختصاصيين بالاضافة الى مؤسسة المحاكم العراقية  ارسال افادتهم حول ذلك .واصدار قانون بذلك يصدق عليه مجلس النوابعلى الشكل التالي ( قانون 2007: رقم 300 ) الحاص بتسليم المتهمين , المجرمين والمحكوم عليهم .

البند الأول :بعد مطالبة العراق للانضمام الى المحكمة الجنائية الدولية قرر لهذا الغرض ad hoc,حسب القوانين تسليم المتهمين والمجرمين والمحكوم عليهم العراقيين

قانون 2007 : المرقم  3001 الخاص بالحصانة الدبلوماسية والامتيازات الفرع الخاص برفع الحصانة الدبلوماسية عن عراقي

التمثيل الدبلوماسي والحصانة الدبلوماسية وسحبها

العراق تربطه علاقات دبلوماسية مع كل الدول المستقلة  ويمثله اكثر من مائة سلطة , السفارات , بعثات , قنصليات, وممثلين يخضعون الى وزارة الخارجية العراقية  وعليه يجب تحديد عدد الموظفين والمقرات التي بؤجروها وان تكون معلومة وواضحة .

وزير الخارجية المعين من قبل الحكومة المنتخبة مابين 2005 -2009 هو الذي يعين السفراء . وزارة الخارجية مسؤول عن السياسة الخارجية , والحكومة تعمل تحت اشراف مجلس النواب.سواء ان يخص شؤون العراق الداخلية أو مع العالم الخارجي .أن خطأ وزير الخارجية هو خطأ  الحكومة يمكن ان يؤدي الى سحب الثقة من الحكومة واسقاطها وبالتالي محاسبة المخطئين.

لذلك يجب ان تنطلق سياسة العراق الخارجية من الحرية و السلم والديمقراطية يعمل بها ويلتوم بها بكل وضوح الالتزام بالقانون الدولي واحترام حقوق الانسان تكون اسس سياسة العراق الخارجية

ادارة الشؤون العلاقات الخارجية العراقية مسؤلة عن علاقات العراق مع الدول الاخرى ومهمتها تنفيذ هدف الحكومة الذي صدق عليه مجلس النواب الخاص بالشؤون السياسة الخارجية , ادارة الشؤون العلاقات الخارجية تشارك قي صياغة سياسة العراق الخارجية.. وزير الخارجية ووزير التجارة ووزير اخر مسؤول عن ديون العراق الخارجية  يعززون عملهم من خلال  مستشار سياسي وناطق صحفي . ثلاث مستشارين سياسيين في الشؤون الخارجية , رئيس شعبة الموظفين , يكونون مسئولين عن امور الجهاز الاداري وشرعية معالجة الامور ومعقولية اجراءاتهم بالاضافة الى تخمين الدعم الذي يمكن ان يحصلوا عليه من الاغلبية  ,  تطوير التعاون الدولي والتجاري. الدائرة القضائية تدقيق معالجة الامور بشكل صحيح ومعقول واقتراحات لاصدار ثوانين وانظمة . تشجيع الاهتمامات الاقتصادية والسياسية الخارجية تتابع من قبل هيئة تمثيل العراق تشكل من مختلف الاحزاب العراقية التي لها مقاعد في مجلس النواب

في اغلب دول العالم توجد سفارات عراقية والسفارة تمثل العراق ولها كثير من الواجبات منها مساعدة المسارفرين من العراق والذين يجدون انفسهم في حاجة ماسة او طارئة وفي بعض الدول الاخرى توجد قنصليلت تقوم بنفس الواجبات

مهمة السفير ودمقرطة السفارات العراقية

تكمن مسؤولية السفير في تشجيع العلاقات مابين بلده العراق والدولة التي معتمد فيها وييقوم بتطوير التعاون ضمن المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية

على السفراء وكل فترة تقديم نقرير حول سمعة العراق والعلاقات مع الدول المعنية

– اصدار جواز سفر طارئ او جواز سفر عادي

– تقديم المساعدات للعراقيين في الخارج , من نصائح , محامي الدفاع , طبيب , مترجم , بالاضافة الى تقديم مساعدة الاتصال بهؤلاء

الاتصال بالاقارب او الاهل في الحالات الضرورية وحل المشاكل الاخرى , كالحادثة , , مرض خطير , أو حالة وفاة .

نصائح حول تحويل العملة

لبلاصال بشركات التامين , مركز الانذار, , الطوارء الدولية ,

منح قرض مؤقت لقيام بزيارة طارئة للعراق اذا ماكان هو السبب من ورائها

والعامل السلمي مقترن بالعامل الديمقراطية

العامل الديمقراطي  : لا حكم ذاتي  دون تثقيف ديمقراطي

منذ الصغر تعلمنا أركان الاسلام الخمس وفي المنفى تعلمنا اسس الديمراطية الخمس

عناصر الديمقراطية

– انتخابات عامة , حرة ومباشرة وسرية ( أي لا يعرف أحداَ إلى أية حزب أنت أدليت بصوتك ولم يجبر أحداَ على لإدلاء بذلك).

– حرية تأسيس ونشاط الأحزاب , تدفع لها الدولة دعم مالي ,مساعدة حزبية , حسب قاعدة نسبية الحصول على الاصوات من أجل تجنب اعتمادها على جهات خارجية وبالتالي تؤثر على سياستها.

– حرية الصحافة والتعبير تمنح دعم صحفي ,شرط أن تكون لها شعبية ( نسبة إصدار معين ) لتجنب اعتمادها على جهات أخرى تؤثر على محتوى نشرها .

– مبدأ توزيع السلطة , أي عزل السلطات التنفيذية ( الحكومة ) والتشريعية ( البرلمان ) والقضائية ( المحاكم ) عن بعضها , ما معناه عدم تدخل السلطات في بعضها لتغيير القرار أو الحكم ووجود دستور ديمقراطي دائم للبلد يشارك الشعب في صياغته , لأن الدستور هو في الحقيقة اتفاقية بين الشعب والحكومة يشرف على متابعتها وتطبيقها مجلس النواب .

–  حرية وممارسة الأديان : فاذا مثلا بنى المسلم جامع فالمسيحي له نفس الحق ببناء كنيسة له

ههذه  في الحقيقة هي أسس الديمقراطية الخمس وأن فقدت أحد عناصرها فلم تعد تسمى بالديمقراطية

ربط الديمقراطية بجذور العراق

التثقيف الديمقراطي المستمر , ارتفاع نسبة عدد الذين يشاركون في الانتخابات 80 بالمائة ومافوق , محاربة البيروقراطية بالاضافة الى

العمل على ازالة عوامل القضاء على الديمقراطية في العراق

ظاهرة التحالفات البشعة , التصويت للهوية الطائفية ,  الشيعي للشيعي والسني للسني والكردي للكردي السرياني للسرياني والكلداني للكلداني والصبي للصبي وهكذا ينتهي مفعول الديمقراطية

– مقاطعة الانتخابات من خلال فتوة او رئيس عشيرة

– اقليم فيدرالي للشيعة دون نضوج ديمقراطي

– لقليم اشوري دون نضوج ديمقراطي

– اقليم كردي دون نضوج ديمقراطي

مسألة تصويت الشيعي للسني , المسلم للمسيحي وبالعكس , الكردي للعربي تعتبر في فترة عدم فهم الديمقراطية مستحيلة  ولما تكون مستحيلة تساعد على تكوين الكارتيلات الحزبية كشركات البنزين وهذا الذي حصل في انتخابات 2005 والذي نتج عنه خررق الدستور والوعود الانتخابية وحتى خرقوا اليمين الذي أدوه.

مايرد في الدستور الباب الاول المادة 2 , الاسلام دين يعتبر مصدر التشريع ولايجوز سن قانون يتعارض مع مبادء الديمقراطية , ولايجوز سن قانون يتعارض مع ثوابت احكام الاسلام

عامل الرفاهية : للمواطنين نفس القيمة والحقوق.

كما يعمل مواطنيهم ثماني ساعات يومياَ , يخرج في الصباح الباكر ووقت الضلام والبرد القارص والثلوج ويعود الى داره ايضاَ وقت الضلام في المساء والبرد بالاضافة الى ذلك يدفع ضريبة قدرها 30 بالمائة تسحب من راتبه الشهري وتلك الضريبة تزداد كلما يزداد راتب المواطن . تذهب تلك الضرائب لتمويل رفاهية شعوبهم من مدارس وعناية صحية والاعتناء بالمرضى لاعادة التكيف للعمل بعد المرضية , الاعتناء بالمعاقين , مساعدة الطفل ومساعدة السكن والتقاعد وتمويل اللاجيين من سكن ومعيشة ودراسة لغة جديدة وعناية صحية , الغني يدفع للفقير , تضامن البلدية الغنية مع البلدية الفقيرة , بحيث حتى  الجوامع يمول جزء منها من الضريبة التي يدفعها المسيحي الاوروبي .

قانون العمل: سلم في اماكن العمل

الاضراب عن العمل هو سلاح نقابي والطرد الجماعي هو رد اصحاب العمل .دمقرطة العمل التقابي وعزل القرار السياسي عن النقابي

منظمة نقابة العمال تشمل نقابات العمال والممستخدمين وكل عامل او موظف منتمى لتقابة عمل حسب اختصاصه تدافع عن حقوقه عند الفصل ومشاكل العمل الاخرى من خلال ممثل نقابي مندوب يعمل لدى صاحب العمل ونقابات العمال نرمز لها  (  م ن ع )

و منظمة اصحاب العمل تشمل كل اصحاب العمل من شركات وتجار واصحاب المطاعم ومصلحي الاحذية والدرجات والسيارات والاطباء والمحامين واصحاب التاكسي والخبازين والبناء والحدادة والكهرباء والرسامين والكتاب والمواد الغذائية  تدافع عن حقوق اعضائها , و كل صاحب عمل منظم الى منظمة ارياب العمل ونرمز لها ( م أ ع )

تدفع الحكومة العراقية اعانة للنقابتين من ميزانية الدولة المالية وتستخدم كاجراءات تامين ضد البطالة بالاضافة الى دورات تاهلية لمعالجة البطالة .

وعند البطالة يضمن للمواطن راتب قدره 70 بالمائة من راتبه الذي كان يستلمه عند العمل  من صندوق الضمان ضد البطالة التابع لنقابته .أما بالنسبة للغير منتمي نقابيا  وعاطل عن العمل  يحصل على مساعدة مايسمى بالحد الادنى لتمويل معيشته  من البلدية المقيم فيها. والبلديات في العراق مقسمة حسب ما يرد في قانون الانتخابات وداءرة النفوس مسؤولة عن سجل الشعب عند النقل , الوفيات , الزواج وغيرها والمواطن العراق مسؤول عن التبليغ عن تغير محل اقامته والا يفقد الحد الادنى لمعبشته . حتى تنظيم المحاكم والدوائر كلا حسب محل اقامته .

المواطن العراقي , س , يعمل في شركة كمبيوتر او شركة بترول , هو عضو نقابة الصناعة يدفع لها عضوية شهرية بسيطة حسب دخله , تدافع عن حقوقه عند الفصل  ومؤمن لديها ضد البطالة . ونقابة الصناعة تحصل على اعانة من الدولة كما ذكر سابقاَ بالاضافة الى ماتحصله من بدل عضوية وهي بدورها عضوة في اتحاد النقابات العامة . لهذا فهي ملزمة أن تدفع الى س نسبة 70 بالمائة من راتبه عندما يكون عاطل عن العمل لحد حصوله على عمل .

محكمة العمل

والعامل او الموظف المنتسب نقابياَ ترفع نقابتعه الدعوة الى محمة العمل في حالة وجود هناك خلاف بخصوص الفصل او النقل بين اماكن العمل  لم يستطيع حسمه خلال المفاوظات المحلية والمركزية بين مندوبي النقابتين و نقابة صاحب العمل ونقابة العموظف او العامل . أما اذا كان العامل او الموظف لم ينتمي نقابيا ففي هذه الحالة عليه أن يلجأ الى المحاكم العادية وليس محكمة العمل .

وعند المرضية يدفع له صندوق الضمان الاجتماعي 80 بالمائة من راتبه و10 بالمائة من صاحب العمل .سيواء اكان منتسب نقابيا ام لا , حق كل العاملين. ولما تحصل النقابات على اعانة تامين ضد البطالة ومكافحة البطالة فان صاحب العمل ايضا يحصل على اعانة من من ميزانية الدولة المالية من اجل تعيين المعاقين وذد التعليم البسيط واعادة تاهيل العاطل عن العمل فترات طويلة .. حق العمل

وحق العمل هو كل مواطن بلغ السن القانوني له الحق في العمل اذا ما كان في الخدمة العسكرية او الدراسة . لهذا السبب أن ارباب العمل ملزمي  بتبليغ مكاتب العمل عن شواغر العمل . ومكاتب العمل هي الاخرى تحصل على اعانة لمكافحة البطالة . العامل الطبيب الحقوقي , الفلاح والمدرس وعضو مجلس النواب بعد خسارة حزبه في الانتخابات وفقدان مقعده كل هؤلاء يتوجهون الى مكاتب العمل للبحث عن عمل   . تقوم مكاتب العمل بتسجيل العاطلين , الحصول على احصائية بالبطالة بنفس الوقت تقوم النقابة الذي ينتمى اليها العاطل عن العمل بالاتصال بمكتب العمل للحصول على معلومات عن نشاط العاطل عن العمل في البحث عن عمل والا يفقد حق الحصول على راتب نقابي .

نظام الضمان الاجتماعي: اعادة صياغة نظام التأمين الاجتماعي يلحق العراقي من المهد الى اللحد

الطفولة , الشباب ,  البلوغ , والعجزة , هي مراحل الحياة حددت للانسان بيولوجياَ واجتماعيا وخلال كل مرحلة من تلك  المراحل يتعرض فيها الكل الى امراض أو حادثة ما ما .

ونظام التامين الاجتماعي يخل تلك المشاكل من خلال  توزيع الموارد خلال كل مرحلة  كالتعويض عند المرض والبطالة بالنسبة للذي لم يعمل سابقا

صندوق الضمان الاجتماعي : تحويل الموارد من المرحلة الفعالة , مرحلة العمل , الى المرحلة الغير فعالة التي يجد فيه المواطن نفسه متقاعد عاطل عن العمل , خلال التعليم أو العناية الصحية الحمل والولادة ,,مساعدة الطفل ومساعدة السكن,  لحامل والمريض يضمن حق معيشته من خلال نظام يلحق العراقي من المهد الى اللحد.

سياسة السكن: حق السكن

سكن يوفر لكل العراقيين ذو ايجار مناسبة , بيوت ملائمة للبيئة مزودة بنفس التجهيزات الاساسية , ثلاجة , طباخ غاز , راديتر لتزويد الهواء الساخن والبارد في الصيف على شكل مبردة يتم من خلالها  تزيد المادء الساخن والبارد بالاضافة الى وجود أماكن عزل  ونظام اعادة الاستخدام . منظمات حقوق السكن تعمل بنفس طريقة التنظيم النقابي وتوج هناك محكمة سكن . اصحاب السكن تعمل كما تعمل مكاتب السكن وارباب العمل اي واجب تبليغ مكاتب السكن عن الشقق والبيوت الفارغة . في حالة عدم دفع اجور الطاقة يجب في هذه الحالة تبليخ البلدية المعنية قبل قطع التيار الكهربائي عن سكن ما. وفي حالة عدم دفع الايجار يتم ايضا تبليغ البلدية قبل تحويل القضية الى محكمة السكن للحصول على حكم او قرار تفريغ البيت وتسليم الشقة الى مالكها.

تم ادارة ذلك من خلال الضرائب والانظمة

مسألة توزيع موارد الدولة , وتضامن البلدية الغنية مع البلدية الفقيرة

رغم ان النرويج على سبيل المثال بلد منتج نفطي يدفع مواطنيه 30 بالمائة ضريبة تحسم من رواتبهم لتعزيز رفاهية مواطنيهم واستقبال اللاجئين , التضامن مع اللاجئي . مع العلم أن استخراج البترول من البحر كما في النرويج  اخطر  بكثير عن استخراجه في البر كما في بلدانا .

نظام مرور فعال ومراعات البيئة

مدارس تعليم سياقة بما فيها التاكسي خديثة , محطات فحص السيارات دقيقة وشكات تامين حرة ., تحسين الطرق و كل سائق سيارة ملزم ان يءمن سيارته في احدى شركات التامين ضد حوادث المرور . وفي حالة اصدام سيارة مع سيارة اخرى تملء استمارة من قبل السطرفين وترسل الى شركات التامين المعنية دون نقاش . شركات التامين تقوم بتعويض الاضرار حسب شمولية التامين . اما في حالة تعرض شخص الى ضرر جسمي او وفات نتيجة الحادث فعلى الطرفين واجب انتظار الشرطة لاجراء تحقيق بالحادث وهنا يتدخل المدعي العام والمحاكم بالاضافة الى شركات التامين.وكل شيء يعمل بهدوء دون اعاقة المرو ر او التهديد بالعراك وخلق الفوضى.هكذا نريد ان يكون العرق

فالديمقراطية وتوزيع موارد العراق من نفط وغيرها كما دون اعلاه  و سياسة فرض الضرائب وقانون البيئة وقانون تسليم مجرمي الحرب لم يتخوف منها الا معارضيها .

دعنا نجعل العراق بلدا يمكن العودة اليه ونفتخر به

قاطعوا مؤتمر استكهولم حول العراق وطالبوا بعقد مؤتمر دولي ذو اهمية كمؤتمر يالطا السياسي لان الحالة ليست تتعلق بالعراق وحده وانما نرى أن كل المنطقة تلتهب , فلسطين وافغانستان والعراق .
أن ازمة العراق لم تحل الا بحل ازمة فلسطين وافغانستان خاصة ان ازمة فلسطين مر عليها اكثر من ستين عاما ثم أن جيوش بعض دول مجلس الامن لم تتمكن لا من تهدئة الوضع في تلك الدول المعنية ولا منع القوات الاسرائلية من هجماتها العسكرية المستمرة باسلحتها الثقيلة على شعب احتل واضطهد أكثر من ستين عاما خرقا لكل الاعراف والاتفاقيات الدولية , و العراق وافغانسان أصبحت مسرحا للمناورات العسكرية والحربية لتجربة قواتها واسلحتها المتقدمة هي نفس الاسلحة التي تباع من قبل الدول المتحاربة والمساندة لها من بينها البلد الداعي الى هذا المؤتمر .
أن مسألة فوز الجمهوريين واستمرار سياسة بوش لها اهمية بالنسبة لحزب المحافظين اليمين الذي يقود الحكومة السويدية الان وله اهمية لحل ازمة اللجوء المعقدة التي يعاني منها السويد خاصة بعد رفض مسئولي كردستان لاتفاقية الحكومة العراقية – السويدية بخصوص اعادة اللاجئين العراقيين الى منطقة هادئة والذي أقلق الحكومة السويدية تبعها تورط الشركات السويدية في فضيحة النفط مقابل الغذاء , أما ديون العراق الى السويد التي تصل الى مليار وربع فهو موضوع اخر . عسى ان لايخلط العراقيين بين الجريمة والعقد .
فحروب جورج بوش لاقت دعم من قبل السويد هذا البلد الذي يتاجر باسلحته ويدعم اسرائيل بنفس الوقت يدعوا من خلال حكومته البرجوازية الى هذا المؤتمر , حكومة يتراسها رئيس وزراء Fredrik Rainfeldtمن المحافظين اليمين ذو سياسته لم تجرب سابقا وحتى يفتقر الى خبرة في السياسة الخارجية فهو في الحقيقة جديد كرئيس حزب وجديدكرئيس وزراء لم يمضي على حكومته الا سنة وتسعة اشهر بعد فوز الاحزاب البرجوازية الاربعة في انتخابات سبتمبر 2006 فهو ضعيف كالمالكي .
واذا اراد تجربة سياسته فان أبواب العراق مفتوحة له على مصراعيها لكنه شخصيا يعرف مقدما فشل مثل هذا المؤتمر فهم لم يتمكن من عقد مؤتمر ذو وزن كمؤتمر يالطا ومقتع بحضور وزيرة الخارجيته المسكينة التي نجدها دائما على سفر دون ان ينتج عنها شيئ كما يقول المثل , ركض الواوي بالزرع , وهو ضعيف كالمالكي والاحزاب البرجوازية التي تتكون منها حكومته تتكون من احزاب تقدس اسرائيل وامريكا , الحزب المسيحي الديمقراطي الذي كان يحلم قائده بمنصب سفير سويدي على اسرئيل ويجن جنونهم اذا وجه شخصا ما انتقادا لاسرائل والكلدوالاشوريين السريان يمنح اغلبهم اصوتوتهم الى هذا الحزب , ومن حزب اخر هو حزب الشعب الليبرالي الذي ايضا من الذين يقدسون اسرئل وكان رئيسه
Per Ahlmark يهودي عمل المستحيل في سجن رئيس راديو الاسلام المغربي احمد رامي , والحزب الذي يقوده رئيس الوزراء كان أيضا يقوده رئيس يهودي اسنه Ulf Adelsohnفنجد اغلبهم ابواقا للسياسة الاسرائلية وحمايتها ويوجد هناك سويديين متقاعدين مستوطنين . زد على ذلك نجد هناك عدد كبير من العراقيين المقيمين في السويد منظمين لنلك الاحزب . أحد تلك الاحزاب التي تتكون منها الحكومة البرجوازية هو حزب الوسط .
وأزمة اللجوء التي تعاني منها السويد خاصة مدينة سدرتالية المكتضة بالكلدوا اشوريين السريان وسمعة المدينة السيئة جعلت احدى سياسي البلدية وهو سويدي ان يتوجه بوفد خاص الى امريكا و امام الكونغرس الامريكي القى كلمةمؤكدا … أن سدرتالية ليست هي التي شنت الحرب على العراق وانما امريكا …. على امريكا ان تتحمل مسؤولية اللاجئين العراقيين . فبعد اصدر قرار رفض اللجوء يختفي البعض وتجد الشرطة هناك صعوبات في تنفيذ قرار الطرد بحيث كلف تسفير احد اللاجئين نصف مليون كرون سويدي. فهذا الشخص السياسي هو من الحزب الاشتراكي الديمقراطي السويدي المعارض للحكومة البرجوازية . منافسة بين الحزب الاشتراكي الديمقراطي الذي فقد السلطة بعد 12 سنة من الحكم وفي الحقيقة مازال لم يهضم سبب هزيمته في انتخابات 2006 .
ومدينة سدرتالية يحدث فيها اطلاق النيران على الشرطة ورمي الباصات وراكبيها بالحجارة , بطالة هائلة , عمل اسود , متقاعدين كثرين لم يعرفوا اللغة السويدية , بارات ومطاعم ومحلات بيع الذهب وتصليح الاحذية وهي مدينة فيها كنيستهم وفي تلك المدينة عقد السريان العراقيين والاتراك والسوريين مؤتمر طالبزا من خلاله بحكم ذاتي لهم في العراقي . ومشاكل المدينة جعلت سكانها من السويديين الاصليين ان يحتجوا على الوضع وتوقيف استقبال اللاجئين العراقيين الى هذ مدينتهم ومبادرة اللقاء بالكونغرس الامريكي.
اللاجئين المقيمين في بلد ديمقراطي كالسويد أو مقيمين في بلدانهم , هل يسلكون هو نفس التصرف ؟
حزب السويديون الجدد De Nya Svenskarna تأسس في السويد سنة 1998 من لاجئيين سياسيين من دول تونس والعراق وفلسطين واليمن انتخبنا عراقية السيدة عبير عبد فيصل السهلاني رئيسة للحزب بحيث اعتبر اول حزب تقوده امرأة في افريقا والدول العربية ونائبة من فلسطين وامين صندوق من كردستان .وركزنا في عملنا على المساواة ومنح المرأة ثقة في ادارة حزب معظمه من الرجال الاجانب الغير متعودين لمثل هذا العمل التضامني والمساواة والاختلاط خاصة اننا جئنا الى بلد ديمقراطي تحكمه النساء لكن من بلدان تحكمه الدكتاتورية جئنا مستقلين لتجربة تعاون فريد من نوعه ليس فقط بين نساء ورجال وانما سياسيا ضد العنصرية وايجاد فرص عمل للاجانب وعدم الخلط بين اللجوء السياسي والانساني وربط الصلة خاصة ان سياسة اللجوء واللجوء السياسي فقد معناه عندما بدأ الاجنبي يخضع ويكنس زبائل وسياقة التاكسي رغم المستوى العلمي بالاضافة الى ذلك فان السجون السويدية نجدها مكتضة بالاجانب وحتى اللاجئين مسجونين والمحامي السويدي الذي يدافع عن حقوق اللاجئ نجدهم يتماهلون في ذلك بحث فضح مؤخرا بانهم لايعرفون كيفية المطالبة بحقوقهم منها الاقامة والتي مدلولها حتى المحامي السويدي الى جانب طرد اللاجئ وهذا عمل غير انساني واذا اصبحنا نشبه سياستهم بخليط من الانسانية والبربرية .
هدف الحزب هو التضامن أي اننا كلاجئين قدامى تمتعنا بحقوق الانسان علينا خلق صورة وانطباع جيد عنا كي لا نضر بمصلحة اللاجئين الذين يأتون من بعدنا , كي لا يتضرر اجيالنا التي ولدت في السويد نتيجة اخطائنا بالاضافة الى مبدأ الاستقلالية بما اننا كنا من ناحية السكن والاعالة معتمدين على والدينا ومقيدين داخل الاحزاب ومن قبل حكوماتنا وبسبب كثرة البطالة لم نعمل او لم نجد عمل او يستغل من قبل صاحب العمل بالاضافة الى الاعتماد العشائري والديني جامع ام كنيسة ومنظماتها الدينية وحتى في الاجوئ الاعتماد على المهربين ولما حصلنا على الاقامة الاعتماد على بيت المال وحتى الاعتماد على الاحزاب السويدية بحيث فقد التضامن والاستقلالية اهميتها . على ضوء ذلك رسمنا سياستنا وخرجنا كحزب اجنبي مستقل كبقية الاحزاب السويدية الاخرى . وهدفنا ايضا سلمي من خلال جمع شمل مختلف الطوائف والقوميات وشعوب الجاليات خارج اوربا والسويديين اهلا وسهلا بهم اعضاء في حزبنا . خرجنا في انتخابات 1998 وانتخابات 2002 بالاضافة الى الانتخابات الاخيرة 2006 لكننا للاسف لم نحصل على اصوات كثير . الاسباب عديدة وهي
كما هو معروف تحصل جمعيات الاجانب في السويد منها جمعية 14 تموز والبيت العراقي واهل البيت والمنظمات الكردية الفيلية وغيرها الاورية والكلدانية والسريانمية والسنة والشيعة والاكراد والتركمان بالاضافة الى الجمعيات النسائية والشبابية الدينية والغير دينية والتي هي تتمثل بالقوائم العراقية على مساعدات لدعم التجانس من البلديات السويدية المقيمين فيها . فنتذكر في الانتخابات السابقة سألنا احد اعضاء الجمعيات العراقية حول التصويت فاجاب : ادفع ايجار الجامع منحك صوتي .واذا الديمقراطية اصبحت بهذا الشكل فالماذا نعترض على الدكتاتورية ولهذا السبب او احدهما الذي جعل العراق يتحول الى هذا الشكل . فهي تعطي اصواتها الى الاحزاب السويدية اما عن طريق فتوى من جامع او كنيسة أو الذين في الجوامع والكنيسة ومظماتها هم اعضاء في الاحزاب السويدية وهذا هو عمل نحن ندينه يتعارض مع الديمقراطية.
السيدة التي اختفت كالدخان , وتبين مؤخرا بام رئيسة حزبنا السيدة السهلاني خلال احتفائها اصبحت عضو في حزب سويدي , حزب الوسط , بنفس الوقت عضوة في حزب اشتراكي ديمقراطي في العراقوبهذا تحما ايدولجيتين متعارضتين اشتراكة – برجوازية في ان واحد . ونجدها بها تروج للمساواة والديمقراطية في العراق سوية مع رئيسة ماريا ليسنر , رئيسة حزب الشعب الليبرالي السويدي المقدس لسياسة اسرائيل كما ذكرنا سابقا التي تحمل الان لقب السفيرة الديمقراطية .
وباختفاء السيدة ذات طائفة شيعية اختفى ايضا امين الصندوق ذو قومية كردية وهكذا شلوا عمل الحزب والتضامن والمساواة .
ليس هدفنا التشهير بشخصية العراقي أو العراقية , نحن يؤلمنا جدا ما يحصل للعراق من قتل وتدمير لحضارة عريقة وتهجير شعبه . نحن مؤيد ما كتب سابقا على صفحة الحوار المتمدن على ان الحكومة العراقية هي حكومة منتخبة وليست دكتاتورية , انتم انفسكم ارتم تغيير العراق من الحكم الدكتاتوري , كنت تتعطشون للديمقراطية وتطبيق اتفاقية حقوق الانسان واحترامها وناضلتم من اجلهما . أما المقاومة بالسلاح خلال مرحلة تحول العراق للديمقراطية , فأن هذا الاتجاه أما لا يفهم الشريعة الاسلامية ام لا يفهم الديمقراطية ومعارض لها. وعليه اما العمل على تطبيق الديمقراطية والخروج باستفتاء شعبي لاخذ رأ ي شعبكم حول بقاء او اجلاء القوات الاجنبية عن العراق أو المطالبة بعقد مؤتمر سياسي دولي له وزنه كبير كمؤتمر قمة يالطا شارك فيه شخصيات على مستوى عالي شرشل , روزفلت وستالين ناقشوا من خلاله السلم , رسم الحدود,اسس الاحتلال ,اللجوء والتعويض بالاضافة الى مستقبل الامم المتحدة .
السويديون الجدد – استكهولم.

الحكومة العراقية تخدع مجلس النواب ممثل الشعب العراقي والقوائم العراقية تخرق وعودها الانتخابية

سبق وان حذر حزب البيئة العراقي من معوقات الديمقراطية ونحن امام انتخابات 2009 كاسلوب خروج الاحزاب على شكل قوائم شبيهه بكارتيلات محطات البنزين , من استمرار الاشراف الدولي على الانتخابات العراقية ومساوئها . بالاضافة الى ذلك طرح الحزب اسس الديمقراطية الخمس كاركان الاسلام الخمس لسهولة تلقينها . وركزنا على كيفية تطوير الديمقراطية واهمية ربطها بجذور العراق . تبعها ضرورة وجود دومين عراقي دولي iq. اسوة ببقية الدول ودمقرطة الانترنيت العراقية وضرورة وجود لها مثلين مايسمى بمجتمع الانترنيت العراقي isoc.iq وتلك الامور لها علاقة بالعقود التي تمنحا الحكومة الشركات الوطنية والاجنبية التي لها مؤثراتها البيئية.مشكلة القوائم الانتخابية وكيف عاهد رؤساء احزابها الشعب العراقي . التعهد هو اتفاقية الزامية , كلام رجولي , بالاضافة الى اهميته الدينية والاخلاقية وموضع ثقة . هكذا عاهدت القائمة الوطنية العراقية عهدا لكم بان نعمل على : توسيع العتبات المقدسة اعتماد اقتصاد السوق والقائمة الوطنية العراقية تتكون من 15 حزب حزب رقم 3 من القائمة يتمثل بالحزب الشيوعي العراقي يتعهد سوية مع الاحزاب القومية رقم 11 و12 وحزب البعثيين القدامى رقم واحد على تنفيذ النقطتين اعلاه دون ان يقولوا كيف . فهم خرجوا بهذا الشكل كي يصعب على المواطن العراقي محاسبة المقصر منهم فمفهوم اصطلاح اقتصاد السوق هو في الحقيقة راسمالي ويتعارض مع ما يحمله الشيوعي واليساري من مفاهيم حول ايدلوجيتهم وهذا وخده يكفي لتورط تلك الاحزاب في التعاون لصياغة سياسة اقتصادية واحدة وحتى يختلفون في تفسيره وتطبيقة , وكيفية يساهم الحزب الشيوعي في تطوير العتبات المقدسة وتوسيعها , وماذا يقصدون بمفهوم التعاون الشيوعي – القومي خاصة ان القوميين ساهموا باسقاط عبد الكريم قاسم ومجيء البعث , كيف يفهمون تعاون حزبهم الشيوعي ساسيا مع احزاب برجوازية وقومية وبعثية سابقة عوضا عن تعاوته مع جبهة التوافق العراقية وماهي التناولات التي حصل عليها الحزب الشيوعي من خلال هذه الاتفاقية . لهذا السبب لم نجد أية حزب من بين تلك القائمة التزم بوعوده وكانوا يعرفون مسبقا نأن مثل هذا الخلط الايدلوجي تكون نتائجه فاشلة ولم يتحمل القوميين والبيعثيين مسؤولية اهمال الحزب الشيوعي في تنفيذ وعود القائمة وبالعكس وبالتالي يؤدي الى اسقاط حكومتهم , وفقط كارتيلات محطات الوفود نجحت في ذلك . الا انهم استمروا يعاهدون الشعب بمكافحة الفساد وتطوير قطاع الكهرباء ونبذ الطائفية دون ان يشعروا بثقل حملة , عهدا لكم , الديني والاخلاقي والرجولية ..الخ. تبعها خروج الاكراد بقوائمهم الخاصة , وكذلك عمل السنة والشيعة والسريان . لذا أن حزب البيئة العراقي يعمل على تفكيك وتهديم هياكل تلك القوائم وكل حزب يخرج وبرنامجه الانتخابي الخاص ووعوده الانتخابية ومع اية حزب يرغب تكون حكومة بعد الانتخابات . لان مثل تلك الاخطاء والخطيئة ماهي الا تهديدا للديمقراطية التي ضحى الشعب العراقي من اجلها , اعاقة تطور تكنولوجيا المعلومات في العراق وتجاهل وجود دومين عراقي دولي iq. .. فنحن نتسائل لماذا للحكومة العراقية دومين عراقي دولي http://www.cabinet.iq بينما تفتقر صفحة مجلس النواب الى ذلك وحتى الاحزاب العراقية بقوائمها مازالت تحمل دومين تجاري com على الحكومة توضيح ذلك واسباب عدم تفعيل الدومين العراقي الدولي iq خاصة ان مثل هذا الدومين له اهمية ثقافية تتعلق بتاريخ العراق وحضارته واهمية سياسية كتمييز الاحزاب العراقية عن الاحزاب الايرانية واهمية تجارية لتمميز نفط العراق عن النفط الايراني والتمر العراقي عن الايراني ..الخ على هذا الاساس يبدأ العمل من اجل دمقرطة الانترت العراقية من خلال مجتمع الانترنت العراقي isoc.iq من أجل تجنب احتكارها من قبل شركات هدفها زيادة ارباحها ومقتصرة على الاغنياء وليس متوفرة لكل الشعب العراقي ومعالجة مشكلة العقود مع الشركات الوطنية والاجنبية حسب سياسة حزب البيئة العراقي التجارية. العقود مع الشركات الوطنية والاجنبية لاعمار العراق. الهدف: كيفية حماية واستغلال موارد الشعب العراقي بطريقة فعالة وتلائم بيئي , لمنفعة الشعب العراقي والشركات الوطنية العراقية , وزيادة تحمل المسؤولية الاجتماعية . المشكلة : يشترى القطاع العام العراقي من حكومة وبلديات ودوائر رسمية حاجات وخدمات من بناء وسلع , طاقة , نفط , غاز , نقل , المواصلات السلكية واللاسلكية , الماء وغيرها تصل كلفتها اكثر من 500 مليار دولار سنويا ومع الشركات الاجنبية 18000 مليلر دولار في العام , فقط كلفة تبليط شوارع النجف لهذا العام مايقارب 30 مليلر دينار وفي العاصمة بغداد مايقارب 60 مليار دولار سنويا وتلك مبالغ هائلة بحيث انها تشكل اكبر الاسواق التجارية لكنها رغم ذلك مقتصرة فقط على بعض الشركات وابعاد شركات بسبب التمييز العنصري أوتفشي حالات الفساد الاداري والمالي . حيث قامت الحكومة في الاونة الاخيرة تجديد عقد شركة الماء الاسود التي وراء قتل المواطنين العراقيين بدلا من تسليمهم الى محكمة مجرمي الحرب , ثم أن مردود عقدو تلك الشركات لم يتوفر للشعب العراقي ولو حد ادنى من الامور المعيشة بالاضافوة الى انه بلد لم يعرف عالميا بسبب افتقاره دومين دولي IQ. خاص به اسوة ببقية الدول. أية شخص منا يستطيع أن يقول بأن تواجد وحشر القوات الاجنبية في العراق هي طريقة اخرى لتخلص تلك الدول من بطالتها الخانقة وتكديسها في العراق وافغانستان مثلا برواتب عالية بحيث تغري تلك الرواتب حتى سجنائهم . فبدلا من ان يقضي العراق على بطالته فان حكومته تستورد بخلاف ذلك ايادي عاملة وبدلا من أن تقوم تسليم مجرمي الحرب او تتخذ منبادرة لمحاكمتهم تقوم بتمديد عقودها معهم سواء اكانوا مجرمي حرب اجانب ام عراقيين. أن حروبهم المستمرة هي اعتداء على الانسان والبيئة . فشركات البحث عن الثروات الطبيعية تذهب ارباحها الى جيوبها , وشركات اخرى تهدف الى توسيع نشاطها التجاري وتبحث عن اسواق وكفاءات عراقية لاستغلال الايادي العاملة الماهرة والرخيصة وشركات اخرى تبحث عن ستراتيجية ما لشراء حصص في شركات وطنية او الشركات التي ابعدت بسبب التمييز العنصري أوتفشي حالات الفساد الاداري والمالي . وتلك هي اسواق ضخمة رغم ذلك نجد ان كثير من الشركات الاخرى لايوجد لها اثر في الاسواق العراقية التجارية والسبب هو نتيجة ضعف القانون العراقي الحالي الخاص بممنح العود وعدم وجود قانون للمنافسة الحرة , تجاوزات مقصودة بسبب ضعف هذه القانوانين او انعدامها وعدم وجود مراقبة وفرض العقوبات , خاصة عقوبة الحاق الضرر بالاسواق التجارية العراقية , بالاضافة الى انعدام محاكم يصدر عنها عرف بهذا المجال , يصحبها تحديات بيئية والاسراف بموارد الشعب العراقي , كثرة الفساد والرشاوي , و افتقار الاهلية لدى الجهات المسؤولة عن منح تلك العقود بالاضافة الى الخلط بين السياسة والقانون . المطالبة باجراءات ملائمة وفعالة حسب النوذج البئي للعقود مع الشركات الوطنية والاجنبية . يجب أن توجد هناك حرية المنافسة بين الشركات تلائما للديمقراطية , أن تكون معاملة الشركات واحدة تشجيع المساوات ونبذ العنصرية , أن يكون هناك تلائم بيئي , بالاضافة الى التواضع في صياغة العقد , الاسعار , شروط الانجاز والتسليم , ضمانات البراعة في المهنة او الحرفة , عدم استخدام لغة اخرى غير العربية في التصريحات العامة والاتفاقيات مع الشركات الاجنبية لتجنب ارتكاب الاخطاء , اسعار منخفضة وقريبة الانتاج من أجل توفر للشعب خدمات وبضائع جيدة وباسعار مناسبة . وبما أن عقود الحكومة والبلديات والدواءر الرسمية مع الشركات الوطنية والاجنبية تشكل اكبر الاسواق التجارية في العراق من بيع وشراء السلع والخدمات لذلك يطالب حزب البيئة العراقي باجراءاتفعالة لمنح العقود مع تلك الشركات على اساس حرية المنافسة والجودة والتلائم البيئي . بالاضافة الى الخواص التكنيكية وما طرح اعلاه يجب ان يكون منح العقود اكثر افادة للبلد والشعب من الناحية الاقتصادية مع مراعات السعر , الانجاز او التسليم , تكاليف العمل , الجودة , الاداء , الخدمات , الدعم التكنيكي وتاثيرها على البيئة . الخواص التكنيكية وحرية منافسة الشركات للحصول على عقد اعمار فمن خلال تطبيق سياسة تجارية حديثة ووجود شبكة مراكز توفير المعلومات والارشادات للشركات يجعل اجراءات منح العقود من قبل الحكومة والبلديات والمؤسسات الحكومية أكثر فعالة . انشاء سجل واضح بالعروض والعقود اصدار قانون حرية المنافسة قانون خاص بمنح عقود الاعمار والمقاولات واعادة البناء قانون حول التصرفات الغير ملائمة التي تؤثر على الاسواق العراقية التجارية مبدأ عدم التمييز بين الشركات . لغة البلد وهدف واضح للعقود اعلانات الزامية وحصول كل الاطراف على نفس المعلومات الاثباتات التي تؤهل الشركة لمنحا عقد , وضعها الاقتصادي والمالي , وفي حالة تخويلها لجهة اخرى اشراف مباشر من من المجلس التجاري علامة البيئة مراقبة خاصة الانشاء , طريقة الحسب , انجاز المشروع وطبيعة المواد المستخدمة العنوان , الوثائق المطلوبة شروط منح العقد , الشروط التي تتطلب من مقدم الطلب لمشروع الاعمار ابعاد الجهة التي تتعرض للافلاس او تصفية ديونها تصفية اجبارية , ارتكاب جرية بيئية , اهمال في انجاز عملها , عدم دفع الاجور التي تتطلب منها , ضرائب الشركة أو في حالة تقديمها لمعلومات خاطئة . محاكم خاصة وتوسيع حق استئناف القرار عقود الكترونية محتوى وبنية العقد متى , أين وكيق يستهل العمل جودة العقد تحليل الطلب وتقيمه مقاطعة الشركات عند المخالفة كما في حالة شركة الماء الاسود لتي سببت قتل 17 مواطن ومازالت تمنح عقود خدمات ايقاف العمل والمطالبة بتعويض هدف السياسة التجارية لحزب البيئة العراقي هي ليست فقط توفير سلع وخدمات جيدة باسعار منخفضة وانما ايضا زيادة المسؤولية الاجتماعية من أجل توفير للمواطنين سكن ملائم ومعيشة معقولة حسب مبدأ ان لكل العراقيين مهما اختلفت مستوياتهم العلمية نفس القيمة والحقوق , على اساس الواجبات والحقوق , هي ايضا لتطوير اعمال وسياسة المجلس التجاري لان مثل تلك العقود هي اجراءات معقدة بمختلف خطواتها , قبل وخلال وبعد الموافقة على العقد وتقيمه , بالاضافة الى وجود حلول بيئية أي ان العقود مع الشركات الوطمنية والاجنبية يجب أن تكون ملائمة للبيئة , التزام بيئي مرفق بعلامة العدالة والبئة . حزب البيئة العراقي

// –>

Previous Older Entries